النهضة العربية للديمقراطية والتنمية
Search

النهضة العربية للديمقراطية والتنمية

أطلقت منظمة النهضة العربية للديمقراطية والتنمية تقرير من اعدادها، "نساء صامتات" حول واقع إشكالية التحرش في مكان العمل

يوم الأحد, تشرين الثاني 25, 2018
Related Project:
"نساء صامتات" تقرير من إعداد منظمة النهضة العربية للديمقراطية والتنمية حول واقع إشكالية التحرش في مكان العمل ضمن مشاركتها في حملة "16 يومًا لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي" (والتي تستمر فعالياتها من 25 تشرين الثاني/نوفمبر إلى 10 كانون الأول/ ديسمبر 2018) ، عقدت منظمة النهضة العربية للديمقراطية والتنمية مؤتمراً صحفياً يوم الخميس الموافق 22 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 لتقديم نتائج تقريرها حول إشكالية التحرش في مكان العمل، والذي يحمل عنوان "نساء صامتات" ". وقد تم إعداد التقرير كأحد مخرجات مشروع "وصول المرأة إلى العدالة الاقتصادية من خلال التمكين القانوني"، بدعم من مؤسسة فورد. إذ اختارت الأمم المتحدة شعار "Orange the World: #HearMeToo" (بما معناه لنجعل العالم برتقالي مستخدمين وسم #اسمعني أيضا)عنواناً للحملة. وقد تم تبنّي هذا النداء العالمي في الأردن أيضاً لمواجهة "التحرش في مكان العمل"، وقد التفتت منظمة النهضة العربية لهذا النداء معتمدةً على خبرتها الطويلة في مجال مكافحة العنف المبني على النوع الاجتماعي والعمل على تعزيز المساواة بين الجنسين، لسماع أصوات النساء وتسليط الضوء على التحرش الجنسي الذي يواجهنه في مكان العمل، في هذا التقرير. ولغرض إعداد هذا التقرير، قامت منظمة النهضة بتحليل بيانات لـ 3077 (1466 لنساء أردنيات و 1611 لنساء لاجئات من سوريا) استفدن من خدمات الاستشارات القانونية حول الممارسات في مكان العمل، و بيانات 861 (265 لنساء أردنيات و596 لنساء لاجئات من سوريا) لقضايا حقوق عمالية. إضافة إلى تحليل البيانات التي تم جمعها من الاستبيان الذي تم توزيعه على أكثر من 400 مشاركة، ويجدر بالذكر أن البيانات شملت مختلف الفئات العمرية والخلفيات للنساء، وكانت نسبة اللاجئات السوريات المشاركات حولي 50%. وتمت مقابلة (13) شركة ومؤسسة من القطاع الخاص الأردني، واستشارت أصحاب العمل حول معرفتهم وخبراتهم بموضوع التحرش وما يقومون به لمنعه والتصدي ل في مكان العمل. كما قيّم التقرير التشريعات الأردنية والثغرات القانونية حول إشكالية التحرّش، وعليه تم تقديم مجموعة من التوصيات. وخلاصة التقرير أن واقع إشكالية التحرش الجنسي في الأردن حتى الآن لازال ظاهرة مخفية على نطاق واسع . ولقد آن الأوان لحماية النساء والاستماع إلى أصواتهن والعمل مع الجهات المعنية كافة لضمان توفير مكان عمل آمن متحررا من كافة أشكال التحرش . وتلتزم منظمة النهضة العربية بالعمل لتحقيق المساواة بين الجنسين، من خلال تمكين كافة الأفراد من الوصول إلى العدالة، بما في ذلك الفئات الأكثر احتياجاً وضعفاً، والعمل بشمولية وتكاملية مع كافة الجهود المحلية والدولية لتحقيق التنمية المستدامة لهذه الأهداف.