النهضة العربية للديمقراطية والتنمية
Search

النهضة العربية للديمقراطية والتنمية

تمكين بعضنا البعض (هيئة الأمم المتحدة للمرأة)

حول المشروع

تنتشر نزعة العنف الجنسي المبني على النوع الاجتماعي في كافة أنحاء الأردن، الأمر الذي يمس حياة الأفراد اليومية ليصل إلى تشكيل القيادات المفتقرة للوجود النسائي بشكل مقلق. كما تشهد مخيمات الزعتري والأزرق على وجه الخصوص تفاوتاً في قوة النساء مقارنة بالرجال، مما أدى إلى اختيارهن كنقاط لانطلاق مشروع "تمكين بعضنا البعض". ويوفر المشروع تدريباً لمقدمّي الرعاية النهارية، ومبادرات تعزيز دور المرأة في المشاركة المدنيّة، وإطلاق حملة هو من أجلها   HeForShe لتمكين كل من المرأة والرجل من مكافحة العنف المبني على النوع الاجتماعي والتمييز بين الجنسين.

جعل النساء والرجال صناع للتغيير يزيد من إمكانات النساء للوصول إلى العدالة والعيش بكرامة في المخيمات، وبالتالي يعزز التزام المنظمة نحو الديمقراطية والتنمية والتمكين القانوني. ويعتبر مشروع تمكين بعضنا البعض فريدًا من نوعه من خلال الجهود الرامية إلى تمكين النساء -والتي تتمحور حول دور الرجال كصنّاع للتغيير، وتعمل على تقديم الدعم النفسي والاجتماعي لهم، ليكونوا مدافعين عن النساء في مجتمعهم استمراراً للتدريب على القياّدة والتوعيّة المقدم للنساء.

مع تزايد الرجال العاملين في مكافحة العنف المبني على النوع الاجتماعي وتزايد النساء المنفتحات على الحوار واللواتي يشغلن المناصب القيادية، سيصبح في مقدور الأفراد التعبير عن القضايا التي يواجهها المجتمع، مما يسمح بإحداث تغيير طويل الأمد.

هذا المشروع بدعم من الأمم المتحدة.

 

Area of work:
Civic Engagement
Legal Empowerment
Women

Related partner/donor

Share